مقاتلو فاغنر سيتدربون مع القوات الخاصة البيلاروسية

0

أعلنت مينسك الخميس أن مقاتلي مجموعة فاغنر الروسية الذين أُجبروا على مغادرة بلدهم إلى بيلاروسيا، حليفة موسكو، بعد فشل تمردهم في نهاية يونيو الفائت، سيتدربون مع القوات الخاصة البيلاروسية.

وقالت وزارة الدفاع البيلاروسية على تلغرام إنه “خلال الأسبوع ستقوم وحدات في القوات الخاصة البيلاروسية وممثلون من مجموعة فاغنر بالتدرب على مهمات قتالية في موقع بريتسكي للتدريب” قرب الحدود مع بولندا، وفق فرانس برس.

يأتي ذلك بعد أن أفادت مينسك الأسبوع الماضي بأن مقاتلي فاغنر يدربون مجندين بيلاروسيين في موقع تدريب جنوب شرقي العاصمة مينسك.

لن يقاتلوا بعد الآن في أوكرانيا

ومساء الأربعاء أظهر مقطع فيديو نشرته حسابات تلغرام تزعم أنها قريبة من فاغنر لكن فرانس برس لم تتمكن من التحقق منها، يفغيني بريغوجين يستقبل رجاله “على أراضي بيلاروسيا” ويشرح لهم أنهم لن يقاتلوا بعد الآن في أوكرانيا.

وفي هذا الفيديو يطلب بريغوجين من قواته تدريب الجيش البيلاروسي والاستعداد “للتوجه مجدداً إلى أفريقيا” حيث لفاغنر وجود في دول عدة.

24 يونيو

يذكر أنه في 24 يونيو حين بلغ النزاع ذروته مع هيئة الأركان العامة الروسية، سيطر مقاتلو فاغنر على مقر للجيش في روستوف-أون-دون جنوب روسيا لساعات وقطعوا مسافة مئات الكيلومترات باتجاه موسكو.

فيما انتهى تمردهم مساء 24 يونيو باتفاق ينص على مغادرة رئيس فاغنر يفغيني بريغوجين إلى بيلاروسيا. وعُرض على مقاتلي فاغنر الانضمام إلى القوات النظامية أو العودة إلى الحياة المدنية أو المغادرة مع قائدهم إلى بيلاروسيا.

شاركها.
اترك تعليقاً