زيلينسكي يزور الجنود في باخموت.. وكييف تعلن مقتل قائد “كتيبة الشبح” الروسية بالمدينة

0

قتل قائد “كتيبة الشبح” الروسية أرتور بوغاتشينكو، حسب ما أعلن العقيد بالقوات المسلحة الأوكرانية أناتولي شتيفان.

وقال شتيفان في قناته على “تليغرام”: “تمت تنحية قائد كتيبة الشبح أرتور بوغاتشينكو بنجاح. ذهب لزيارة أليكسي موزغوفوي وأليكسي ماركوف”.

وقتل موزغوفوي وماركوف، القائدان السابقان في الكتيبة ذاتها عام 2015 وعام 2020 على التوالي، في أوكرانيا أيضا.

ونشرت قناة “مراسلو الربيع العسكري الروسي” على “تليغرام”، خبرا عن مقتل بوغاتشينكو في اشتباكات قرب من كليششيفكا الواقعة جنوبي باخموت شرقي أوكرانيا.

مركز قيادة الجيش الأوكراني

أكد الجيش الروسي، السبت، أنه قصف قبل يوم مركز قيادة الجيش الأوكراني في دنيبرو (وسط شرق)، حيث استهدف صاروخ أيضاً مبنى سكنياً وتسبب بإصابة تسعة أشخاص.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان: “مساء 28 يوليو، قصفت القوات المسلحة الروسية بأسلحة عالية الدقة مركز قيادة القوات الأوكرانية في دنيبرو. أصيب الهدف وتحقق الهدف من الضربة”.

آثار القصف في دنيبرو

آثار القصف في دنيبرو

وأفاد البيان بأن الجيش الروسي يواصل “عملياته الهجومية” في منطقة كوبيانسك في شمال شرق أوكرانيا، حيث أعلنت موسكو أنها تقدمت بضعة كيلومترات في الأسابيع الأخيرة.

من جهته، قال حاكم منطقة دنيبروبتروفسك سيرغي ليساك، إن الحصيلة النهائية للضربة التي استهدفت دنيبرو بلغت تسعة جرحى، من بينهم طفلان. وكتب على تليغرام “لم يصب أي منهم بجروح خطيرة”.

كما أكد ميكولا لوكاشوك، رئيس مجلس دنيبروبتروفسك الإقليمي على تليغرام، أن المجمع السكني المستهدف كان خالياً من السكان.

يأتي هذا بينما زار الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، اليوم السبت، القوات الأوكرانية بالقرب من خط المواجهة الشرقي في باخموت.

وأظهرت صور نشرها زيلينسكي على “إكس” (“تويتر” سابقاً)، لقاءه مع القوات وتفقده خريطة في غرفة ذات حوائط خرسانية بلا نوافذ وخافتة الإضاءة.

وأثنى على قوات العمليات الخاصة الأوكرانية. وكتب: “تأديتكم مهمات من أجل أوكرانيا يا رفاق هو عمل بطولي حقاً”.

وأشار زيلينسكي إلى أنه يتعذّر عليه كشف تفاصيل العمليات الحالية التي تجريها القوات الخاصة.

باشرت أوكرانيا، الشهر الماضي، هجومها المضاد الذي طال انتظاره بعدما حشدت أسلحة غربية وعبّأت قواتها الهجومية.

لكن كييف أقرت بخوضها معارك ضارية ودعت الولايات المتحدة وغيرها من حلفائها إلى إمدادها بأسلحة طويلة المدى ومدفعية.

بحسب السلطات الأوكرانية، تحقّق قوات كييف تقدّما تدريجيا نحو مدينة باخموت الواقعة في الشرق الأوكراني والتي سيطرت عليها روسيا في مايو.

شاركها.
اترك تعليقاً