انتهاكات لوقف النار بكاراباخ.. والطرفان مستعدان لمتابعة الحوار

0

أبدت كل من أذربيجان والانفصاليين الأرمن في ناغورنو كاراباخ، استعدادهم لمواصلة المحادثات التي بدأت الخميس غداة إعلان باكو انتصارها في عملية عسكرية سريعة شنّتها في الإقليم المتنازع عليه منذ عقود.

ووصفت الرئاسة الأذربيجانية المحادثات التي استمرت لنحو ساعتين في مدينة يفلاخ على بعد 295 كلم غرب العاصمة باكو بأنها “بناءة”. وأفادت بأن اجتماعاً جديداً سيعقد “في أسرع وقت ممكن”.

من جهتهم، قال الانفصاليون في بيان “شدّد الطرفان خصوصاً على ضرورة مناقشة كل المشاكل القائمة في أجواء سلمية، وأعربا عن استعدادهما لمواصلة الاجتماعات”.

مقتل 6 جنود روس

في سياق متصل، كشفت أذربيجان، الخميس، للمرة الأولى عدد جنود حفظ السلام الروس الذين قتلوا في حادثين منفصلين خلال هجوم باكو في ناغورنو كاراباخ.

وقالت النيابة العامة الأذربيجانية إن جنوداً أذربيجانيين قتلوا خمسة جنود روس الخميس عبر إطلاق النار على سيارتهم بعدما اعتقدوا أنهم انفصاليون أرمينيون.

جندي روسي يساعد سكان من ناغورنو كاراباخ نزحوا بسبب المعارك

جندي روسي يساعد سكان من ناغورنو كاراباخ نزحوا بسبب المعارك

كذلك، قتل جندي روسي سادس في اليوم نفسه بأيدي “عناصر غير معروفين (ينتمون إلى) فصائل مسلحة أرمينية” أطلقوا النار على آليته، وفق باكو.

موسكو ترصد 5 انتهاكات لوقف إطلاق النار

من جهتها، أفادت روسيا، الخميس، أنها رصدت خمسة انتهاكات لوقف إطلاق النار في ناغورنو كاراباخ، غداة إعلانه في إطار استسلام الانفصاليين الأرمينيين إثر الهجوم المباغت لأذربيجان.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان “منذ التوصل إلى اتفاق وقف العمليات الحربية، رصدت 5 انتهاكات لوقف إطلاق النار في منطقتي شوشا (انتهاكان) وماردكرت (ثلاثة)”.

شاركها.
اترك تعليقاً