أغنى مليارديرات روسيا يوسع إمبراطوريته المصرفية في مواجهة العقوبات

0

يعتزم رجل الأعمال الروسي الخاضع للعقوبات “فلاديمير بوتانين” شراء حصة في بنك رقمي للشركات لتوسيع إمبراطوريته المصرفية بثالث عملية شراء من نوعها منذ حرب روسيا وأوكرانيا.

يأتي ذلك، بعدما انضمت شركة “Interros”، التابعة لـ “بوتانين” إلى تحالف من المستثمرين الذين يسيطرون بالفعل على حوالي 10% من مزود الخدمات المصرفية الرقمية توتشكا “Tochka”. فيما سيشتري الباقي من “تراست بنك”، الذي يسيطر على المقرض الرقمي، وفقا لبيان صادر عن الشركة القابضة أمس الاثنين.

واشترت “Interros” حصة “سوسيتيه جنرال”، في “Rosbank PJSC” بعد فترة وجيزة من بدء الحرب في أوكرانيا عندما كان المصرف الفرنسي يسعى للبيع والخروج من روسيا. فيما اشترى بوتانين، أغنى رجل في روسيا، لاحقاً حصة “أوليغ تينكوف” البالغة 35% في “TCS Group Holding”، الشركة الأم لبنك تينكوف، أحد أكبر بنوك التجزئة في البلاد، وفقاً لما ذكرته “بلومبرغ”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

وبحسب موقعها على الإنترنت، فإن “توتشكا”، وهي جهة إقراض للشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم، لديها 600 ألف عميل. وأفادت “برايم نيوزواير” يوم الاثنين نقلاً عن بيان “تراست بنك” أن “Trust Bank” سيبيع 90% من “توتشكا” لمجموعة المستثمرين التي تضم “Interros” مقابل 41.5 مليار روبل (456 مليون دولار). وقالت الشركة إن الصفقة من المقرر أن تنتهي في الربع الثالث من هذا العام، بحسب التقرير.

تم فرض عقوبات على بوتانين من قبل المملكة المتحدة بعد شراء حصة “Rosbank”. كما تم وضعه على القائمة السوداء للولايات المتحدة نهاية العام الماضي. وتقدر ثروته بنحو 28.4 مليار دولار، وفقاً لمؤشر بلومبرغ للمليارديرات. وقبل أن يبدأ الكرملين حربه مع أوكرانيا، كانت حصته في أكبر شركة تعدين في روسيا، “إم إم سي نوريلسك نيكل إم إم سي”، هي أكبر مكون لثروته.

شاركها.
اترك تعليقاً